أعرب مسؤولو نادي برشلونة عن استيائهم الشديد من قميص فيران توريس في الشوط الثاني من مباراة الذهاب من الدور 32 من الدوري الأوروبي يوم الخميس الماضي ضد نابولي

 أعرب مسؤولو نادي برشلونة عن استيائهم الشديد من قميص فيران توريس في الشوط الثاني من مباراة الذهاب من الدور 32 من الدوري الأوروبي يوم الخميس الماضي ضد نابولي في كامب نو ، والتي انتهت بالتعادل 1-1.


في الشوط الثاني ، تفاجأ مسؤولو برشلونة والجهاز الفني بقيادة تشافي هيرنانديز بأن فيران توريس ظهر بقميص بدون شعار شركة الملابس الرياضية الشهيرة "نايكي" أو شعار البلوجرانا.


وبحسب صحيفة موندو ديبورتيفو الكتالونية ، فإن حادثة فيران توريس ضد نابولي أثارت الكثير من الجدل ، حيث ظهر اللاعب أمام نابولي دون شعار النادي.


وأضافت الصحيفة أن شركة الملابس الرياضية الشهيرة "نايكي" بدأت تحقيقا عاجلا لتحديد سبب أزمة قميص مهاجم برشلونة فيران توريس.


وأضافت أن نادي برشلونة تفاجأ بظهور توريس في الشوط الثاني بدون شعار النادي أو الراعي الرسمي رغم أنه كان لديه "ثلاثة قمصان لكل لاعب قبل المباراة لأنه ارتدى واحدة في الشوط الأول وآخر في الشوط الثاني". أما القميص الثالث فهو احتياطي في حالة تمزق أي من القمصان أو تغطيتها بالدماء.


في حين لا يجوز للاعبين تغيير قمصانهم في الشوط الأول ما لم يبللوا أو يتسخوا بسبب المطر ، فإن الحقيقة هي أن القميص البديل لفيران توريس هو القميص الوحيد الذي لا يحمل شعار برشلونة أو شعاره.




اترك تعليقا